مجلس النواب اليمني يبارك عملية “إعصار اليمن الثالثة”

العالم – اليمن

وأشارت هيئة رئاسة المجلس، في بيان، إلى أن "عملية إعصار اليمن الثالثة تأتي في إطار الرد المشروع ومواجهة التصعيد بالتصعيد حتى يرتدع العدو ويكف عن صلفه في استهداف اليمن من خلال اعلانه الوقف الفوري للعدوان والحصار والانسحاب الكامل غير المشروط من كافة الأراضي والجزر والمياه اليمنية وعدم التدخل في الشأن اليمني".

وأكد بيان الهيئة، أن "اليمن لن تقف مكتوفة الأيدي والشعب اليمني يعاني من ويلات الحصار الخانق ويُرتكب في حقه المزيد من المجازر وجرائم الحرب وبمختلف الأسلحة المحرمة دوليا، موضحا أن دويلة الإمارات ستظل غير آمنة طالما استمرت أدوات العدو الإسرائيلي في أبو ظبي ودبي، في شن العدوان على اليمن".

كما أدانت هيئة رئاسة المجلس، استهداف العدوان للإذاعة القديمة ومحيط مبنى التلفزيون بأمانة العاصمة وممارسة القتل اليومي وترويع الأطفال والنساء والحاق الأضرار الفادحة بالأعيان والممتلكات العامة والخاصة والطرق والجسور .

واعتبر البيان استهداف الأعيان والأحياء المدنية بصنعاء وتعز وصعدة ومأرب والحديدة يخالف كافة الشرائع والمواثيق والقوانين والأعراف الانسانية والاخلاقية والدولية المعنية بحماية المدنيين، كما يأتي في إطار الاستهداف الممنهج لعزل اليمن عن العالم والمحيط الخارجي وحتى لا يصل صوت مظلوميته عبر أي من الوسائل الاعلامية ووسائل التواصل المتاحة في ظل استمرار العدوان والحصار الأمريكي السعودي الإماراتي.

وجددت الهيئة، الدعوة لمن تبقى من برلمانات وأحرار العالم العمل على نصرة قضية الشعب اليمني ومظلوميته وفضح جرائم العدوان التي ترتكب بحق ابناء الشعب اليمني.

كما دعت الهيئة إلى المزيد من التلاحم و رص الصف الوطني في مواجهة العدوان.

ودعا بيان الهيئة، الجيش واللجان الشعبية إلى تحقيق المزيد من الصمود وكسر عظم العدو الذي فقد إحساسه وانسانيته تجاه معاناة ابناء الشعب اليمني حتى تحرير كامل التراب والجزر والمياه اليمنية من دنس الغزاة والمحتلين.