محاكم البحرين تثبت حكم الإعدام الصادر ضد ضحية التعذيب ماهر الخبار

وكانت محكمة الاستئناف قد أيدت الحكم بإعدام المعتقل ماهر عباس كما أيدت احكام بالمؤبد على كل من المعتقلين فؤاد علي فضل و فاضل عباس وسجن آخرين لـ 10 سنوات.

منظمة العفو الدولية كانت قد أرسلت نداءا عاجلا للسلطات البحرينية تطالب فيه بوقف حكم الإعدام الصادر بحق البحريني ماهر عباس الخباز، الذي حكم بتهمة قتل شرطي في البحرين.

المنظمة لفتت في نداء نشرته على موقعها الرسمي إلى أن الخباز حكم عليه بالإعدام في فبراير ألفين و أربعة عشر، وخسر استئنافه الأول في أغسطس، وهو ينتظر قرار محكمة التمييز لمعرفة ما إذا كان سيتم إعدامه. وطالبت المنظمة في بيان صادر عنها السلطات البحرينية بإجراء تحقيق بشأن ادعاءات التعذيب المُقدمة من قبل ماهر عباس أحمد وفريق دفاعه، حيث أنه أخبرهم بتعرضه للتعذيب عند اعتقاله والتحقيق معه عبر الإعتداء عليه بالضرب والتهديد.

وأشار البيان إلى أن الخباز أخبر القاضي في إحدى جلسات المحاكمة بشأن تعرضه للتعذيب إلا أنه لم يتم التحقيق في هذه الادعاءات، مطالبةً السلطات بالاعتراف بمسؤوليتها بحماية الشعب ومحاسبة مرتكبي الجرائم مع التأكيد على حصول ذلك وفقًا للقانون الدولي والالتزامات الدّولية للبحرين في مجال حقوق الإنسان.

وكانت كل من النرويج والبرتغال ومونتينيغرو، سلوفينيا وإسبانيا، السويد، انغولا، والأرجنتين، استراليا، النمسا، وبلجيكا، بلغاريا، وتشيلي، فرنسا، والمانيا، إيطاليا، لتوانيا، ولوكسمبورغ، قد دعوا البحرين لإلغاء عقوبة الإعدام في توصياتها خلال الإستعراض الدوري الشامل لملف البحرين.

المصدر: اللؤلؤة 

112