مخاوف متزايدة على مصير المعتقل عيسى النخيفي

العالم – السعودية

ودخل النخيفي إضرابه عن الطعام في 15 أكتوبر الماضي؛ احتجاجا على عدم إطلاق سراحه رغم انقضاء فترة محكوميته، ومنذ تلك اللحظة يمنع النظام الاتصال بينه وبين عائلته.

يذكر أن النخيفي ناشط حقوقي وسياسي قضى 2163 يوما خلف القضبان، والذي جاء اعتقاله على خلفية توثيق انتهاكات إخلاء 12 ألف مواطن قسراً بمنطقة جازان الحدودية مع اليمن.

وتفيد تقارير بتعرضه للتعذيب في معتقله وحبسه انفراديا لفترة طويلة ولم يسمح له بتوكيل محامي، كما تقدم بمطالبات كثيرة لنقله من سجن مكة المكرمة إلى سجن جازان حتى تتمكن والدته المسنة الثمانينية رؤيته.