مدينة عدن تشهد غليانا شعبيا بسبب أزمة المياه

العالم – اليمن

ولفت المواطنون إلى أن هذه الأزمة أثقلت كواهلهم خصوصا مع انقطاع المرتبات وارتفاع الأسعار وانعدام الوقود وغيرها من الأزمات الخانقة.

وبحسب مصادر اقتصادية، فـإن أزمة المياه التي تشهدها عدن تضاف إلى بقية الأزمات الأخرى التي تعيشها مناطق سيطرة تحالف العدوان ومرتزقته، حيث بات المواطن فيها يفتقر إلى أبسط مقومات الحياة الأساسية كالمياه والكهرباء والصحة والتعليم وغيرها من المجالات الاقتصادية والمعيشية والخدمية.

يأتي ذلك في ظل سيطرة قوى العدوان والاحتلال ومرتزقتهم على مدينة عدن، وتلذذهم بمعاناة السكان المفتقرين إلى المياه التي تعد أساس الحياة.