مرتزقة العدوان يستهدفون مستشفى الوحدة للأمومة بتعز باليمن

العالم – مراسلون

الجبهة الشرقية لمدينة تعز شهدت معارك وتصعيد جديد للعدوان على محيط القصر الجمهوري وأحياء صالة سقط على أثرها العشرات من مرتزقة العدوان الذي عكس هزائمه بقصف عشوائي بقذائف الهاون والمدفعية على مستشفى الوحدة للامومة والطفولة ومنازل المواطنين في وادي أمير ومنطقة الجملة والحرير تسببت في جرح الأطفال والنساء.

تصعيد العدوان على الجبهة الشرقية يتزامن مع تصعيده على الجبهة الغربية طوال الفترة الماضية من مناطق العنين والاحطوب بجبل حبشي وعلى أطراف مقبنة بتجاه حيس لتأمين تواجده في الساحل الغربي وباب المندب وبمعارك لم تحقق للعدوان غير الإفلاس والهزائم والقصف العشوائي على منازل وممتلكات المواطنين بقذائف المدفعية وغاراته الجوية.

وبين الحين والآخر يتجدد تصعيد العدوان في جبهات تعز لمحاولة التخفيف على انكسارته في جبهات مأرب والحدود وسط أوضاع إنسانية متفاقمة يعيشها المواطنون بويلات الحرب وتضيق حدة الحصار.

التفاصيل في الفيديو المرفق …