مساهل: ” الجزائر لن تتدخل أبدا عسكريا في النزاعات”

العالم – افريقيا

واضاف الوزير ان "هناك ألف طريقة لمرافقة أشقائنا الليبيين و الماليين في مكافحة الارهاب. و في حالة بلدان الساحل فإننا نقوم بالكثير في مجال تعزيز القدرات لاسيما في النيجر و مالي".

كما أوضح وزير الشؤون الخارجية أن الجزائر تقدم مساعدة لوجستية وانسانية معتبرة و " تشرف على تكوين فرق خاصة في النيجر و مالي و في بلدان أخرى  بالمنطقة لمكافحة الإرهاب في الساحل".

وأضاف السيد مساهل يقول " لقد خصصنا خلال السنوات العشر الماضية حوالي 100 مليون دولار من المساعدة و الدعم. فالجزائر تقدم اسهامها. فالأمر يتعلق  بأمنها بطبيعة الحال من أجل حماية بلدنا لكننا نقوم بذلك أيضا من باب التضامن".

من جهة أخرى، صرح رئيس الديبلوماسية الجزائرية الذي أكد على أهمية  مسألة مكافحة الارهاب لاسيما مع عودة مسلحي المجموعة الارهابية داعش إلى مختلف البلدان أن الجزائر المحاطة بعدة مناطق توتر تتحلى بمستوى عال من الحذر  واليقظة.

في هذا الخصوص أكد السيد مساهل "نحن بلد تحيط به مناطق توتر و من  الواضح أن ينتشر جيشنا على طول حدودنا وهو يقوم بذلك على أكمل وجه للدفاع عن سيادتنا وسلامة ترابنا" مشيدا بالعمل الذي يقوم به الجيش الجزائري من اجل  حماية التراب الوطني.

وكالة الانباء الجزائرية