مشير المصري يدعو لانهاء وقبر اتفاقية أوسلو

العالم – فلسطين المحتلة

وفي كلمة القاها اليوم الجمعة خلال مسيرة جماهيرية حاشدة نصرة للقدس، ورفضا لقرارت ترمب الأخيرة، والإجراءات الأمريكية بحق المدينة المقدسة في المنطقة الشرقية لمحافظة خان يونس قال المصري قال:" إن محاولات الاحتلال لطمس الهوية الفلسطينية ومحاولة تغيير معادلة الصراع على أرضنا الفلسطينية، وحسم القدس في معادلة الصراع لن تجدي نفعا".

وأكد أن من يفرط بالمسجد الأقصى يوشك أن يفرط بالمسجد الحرام والمسجد النبوي، مشدداً على أن الجماهير الفلسطينية لن تفرط في المسجد الأقصى المبارك.

وأضاف، "إن شعبنا ليس أمامه إلا خيار المقاومة في سبيل تحرير الأرض والمقدسات"، داعياً إلى سحب الاعتراف بكيان الاحتلال الاسرائيلي، وإنهاء وقبر كل الاتفاقيات الهزيلة مع الاحتلال، وأولها اتفاقية أوسلو التي أضرت بالقضية الفلسطينية حسبما افادت وكالة معا للانباء.

وأوضح المصري أن قرار ترمب جاء لتصحيح البوصلة وإيقاظ لوحدة الشعب في ميدان المقاومة، مضيفاً "ندعو لتبني إستراتيجية وطنية كاملة تمكنانا من مواجهة المخاطر المحدقة بالقدس والقضية".

6