منظمة التعبئة: نصب 8300 كرفان في غضون 38 يوما لمنكوبي الزلزال

العالم – ايران

وقال نائب رئيس منظمة تعبئة المستضعفين العميد علي فضلي في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين: بعد وقوع الزلزال في منطقة سربل ذهاب غرب محافظة كرمانشاه، تم عقد جلسة لادارة الازمة في البلاد على وجه السرعة، وتم تعبئة جهود الحرس الثوري والتعبئة والهلال الاحمر ووزارة الداخلية والجيش والشرطة وجميع المنظمات والمؤسسات التي تتولى تقديم الخدمات لاسيما وزارة الصحة.

واضاف: بعد وقوع الزلزال، صدر امر قائد الثورة لتقديم المساعدات واغاثة اهالي محافظة كرمانشاه واستخدام جميع الامكانيات، وشكلت مرحلة الاغاثة والانقاذ في الساعات الـ 36 الاولى من وقوع الزلزال ، مفهوما اكثر جدية في هذا المجال، فقد شارك الجميع في هذه المهمة، وكما حصل في مرحلة الدفاع المقدس التي تضررت فيها منازل المواطنين في محافظة كرمانشاه، فقد حدث ذلك ايضا اثناء وقوع الزلزال.

ولفت قائد مقر اعادة اعمار المناطق المنكوبة بالزلزال الى توظيف كل الامكانيات لتقديم المساعدات الى المتضررين، وشاركت فيها القوة البرية والقوة الجوفضائية للحرس الثوري حيث تواجد قائدا القوتين في المنطقة المنكوبة الى جانب مشاركة مقر خاتم الانبياء (ص) للاعمار والحرس الثوري بالمحافظة، كما هرعت فرق الاغاثة في المستشفيات الميدانية التي كانت في حالة الاستعداد اثناء مراسم الاربعين الحسيني، الى منطقة الزلزال لتقديم المساعدات الى المتضررين.

وتابع قائلا: في البداية تم تكليفنا باعادة اعمار 240 قرية ومع مرور الزمن وصل الرقم الى 300 قرية، بمساعدة وحدات الحرس في المحافظات.

واوضح قائد مقر اعادة اعمار المناطق المنكوبة بالزلزال، انه خلال الفترة التي حددت لتصنيع ونصب 8300 كرفان في غضون 45 يوما بمساعدة مقر خاتم الانبياء (ص)، تم نصب هذه الكرفانات في غضون 38 يوما، كما تم نصب وتسليم 5046 كرفانا تم شراؤها من قبل المواطنين، اضافة الى نصب اكثر من 1700 مجموعة صحية في القرى واكثر من 700 حمام متنقل.

واشار العميد فضلي الى نحو 4000 مهندس اعلنوا استعدادهم لتحديدالخسائر والاضرار الناجمة عن الزلزال، مؤكدا مرة اخرى استعداد منظمة تعبئة المستضعفين لمساعدة الحكومة في توفير السكن الدائم لمنكوبي الزلزال.

109-1