منظمة حقوقية تدين جريمة قتل طفل يمني بطريقة مروعة

العالم – اليمن

واستنكرت المنظمة في بيان استمرار هذه الجرائم البشعة بحق المسافرين في مناطق سيطرة العدوان والمرتزقة، والتي كان من ضمنها قتل الشاب "عبدالملك السنباني" والدكتور "عاطف الحرازي" في نقطة طور الباحة وغيرهم الكثير من الضحايا.

وأكدت أن حالة الفوضى والانفلات الأمني السائدة في المناطق المحتلة تسببت في حدوث الكثير من الجرائم البشعة والمروعة بحق المسافرين، مبينة أن إغلاق مطار صنعاء مكن هذه العصابات التي يديرها الاحتلال من التقطع للمسافرين ونهبهم وقتلهم في الطرقات العامة الواقعة في تلك المناطق.

وطالبت المنظمة بملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع، مؤكدة أن ما تقوم به هذه العصابات من تقطع ونهب وقتل للمواطنين تعتبر جرائم حرابه تتنافى مع كافة الشرائع والأعراف والقوانين.