‘مهرجان تموز’ مؤشر على حرية الاقليات الدينية في ايران

العالم- ایران

و اضاف عزيزيان اليوم السبت على هامش مهرجان تموز الدولي ان اقامة المباريات الرياضية و الثقافية على الصعيد الدولي في اطار كأس تموز، يلعب دورا مهما في ارساء اسس السلام و الصداقة بين شعوب العالم.

واوضح ان اقامة هذا المهرجان الدولي السنوي في ايران، يسهم في اجتماع الاشوريين من انحاء العالم في اجواء آمنة، مشيرا الى ان الاقليات الدينية الإيرانية تعيش الى جانب باقي المواطنين الايرانيين في اجواء امنة و ان اقامة مهرجان كأس تموز يستعرض هذا التعايش السلمي للعالم.

وتابع قائلا ان ايران البلد الوحيد الذي يبادر لإستضافة الاشوريين من جميع انحاء العالم في مدينة ارومية كل عام. 

وحول تاريخ اقامة مهرجان كأس تموز اوضح عزيزيان ان شهر تموز هو الشهر الرابع للآشوريين و يشتهر بالبركة و وفرة المحاصيل الزراعية لذلك يحتفلون في هذا الشهر بعيد الشُكر.

ويقام المهرجان بمشاركة 250 رياضيا يتوزعون في 30 فريقا رياضيا في ملعب رابطة الاشوريين في ارومية ويستمر الى 26 تموز.

ويتنافس الرياضيون في هذه الدورة في 6 العاب وهي كرة السلة والطائرة وكرة القدم وكرة المنضدة والشطرنج وكرة المضرب للسيدات والرجال.