موعد الانتخابات البرلمانية الكردستانية..بين مؤيدين ومعارضين

العالم-العراق

الاتحاد الوطني الكردستاني الذي أسسه الرئيس العراقي الراحل جلال طالباني يرى أن الصلاح في تأجيل موعد الإنتخابات و رئيس حكومة كردستان نيجرفان بارزاني، حدد في وقت سابق، يوم 30 أيلول المقبل موعدا لإجراء انتخابات برلمان كردستان.

وفي سياق متصل أعلنت مفوضية الانتخابات في كردستان العراق العام الماضي تعليق الانتخابات الرئاسية والبرلمانية لكردستان بسبب عدم وجود مرشحين وتداعيات الوضع بعد استعادة الحكومة المركزية مناطق متنازع عليها بينها حقول نفط.. وأفاد البيان "قررت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات تعليق الاستعدادات لإجراء الانتخابات التي كانت مقررة في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر 2017، بصورة مؤقتة، بسبب تداعيات الوضع الحالي" بعد استعادة القوات الحكومية مناطق متنازع عليها بين بغداد وأربيل.

وأعلن فرحان جوهر النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني في وقت سابق عن "تأجيل انعقاد جلسة برلمان كردستان إلى اجل غير مسمى" لعدم اتفاق الحزبين الرئيسيين على موعد اجراء الانتخابات.

وأوضح أن "سبب التأجيل هو مطالبة حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بتمديد ولاية البرلمان فترة عامين فيما طالبنا تمديدها ثمانية أشهر" يتم خلالها إنهاء الاستعدادات لإجراء الانتخابات.

وطرحت رئاسات البرلمان والحكومة والكتل البرلمانية آراءها وملاحظاتها حول العملية الانتخابية وضرورة تحديد موعدها بما لا يتجاوز الفترة القانونية.

هذا وقالت المفوضية في بيان لها، في الـ 25 حزيران 2018، إنها تعلن لجميع الجهات المعنية والكيانات السياسية عن تمديد فترة تسجيل التحالفات الانتخابية"، مشيرة إلى انه تم تحديد يوم 27 من حزيران الجاري آخر موعد لتسجيل التحالفات الانتخابية.

وكانت الحركة الاسلامية في كردستان أعلنت في وقت سابق، عن تشكيل تحالف انتخابي مع الاتحاد الاسلامي الكردستاني لخوض انتخابات برلمان كردستان، ويحمل التحالف اسم "نحو الاصلاح".

وسبق أن مددت مفوضية الانتخابات في كردستان فترة تسجيل التحالفات الانتخابية الى يوم 25 من حزيران الجاري لفسح المجال أمام الاحزاب السياسية لتشكيل تحالفات انتخابية.

وتعد هذه الأحزاب هي الأكبر في منطقة كردستان، بعد الحزبين الرئيسيين، الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة رئيس كردستان العراق مسعود بارزاني، وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة الرئيس العراقي العراقي الراحل جلال طالباني.