نائب ايراني: الهدف من إثارة موضوع القوة الدفاعية الصاروخية التمهيد لتقييد قدراتنا الدفاعية

العالم – ايران 

واضاف كيلاني، في تصريح اعلامي مشيرا الى تصريحات المسؤولين الاوروبيين حول التفاوض مع ايران في مجال القوة الصاروخية للبلاد، ان هدفهم يكمن في التمهيد لممارسة المزيد من الضغوط على الجمهورية الاسلامية الايرانية من اجل تقييد قوتها الصاروخية.

واعتبر ان من بين الاهداف الاخرى التي تتوخاها اوروبا واميركا من وراء المبالغة بقوة ايران الصاروخية اثارة الرعب بين بلدان المنطقة من اجل فرض قيود على صناعة الصواريخ في البلاد. 

واردف، ان الضربات القاصمة التي تلقاها الارهابيون وعملاء الاستكبار في المنطقة من محور المقاومة دفع الغربيين باتجاه ممارسة الضغوط على الجمهورية الاسلامية الايرانية الداعم الرئيسي لنهج المقاومة من أجل اعاقتها عن دعم حلفائها في المنطقة.

ولفت الى ان الحكمة تفرض تعزيز القوة الدفاعية والصاروخية للبلاد بالتزامن مع تصعيد التهديدات بهدف رفع مستوى القوة الردعية ولكي لايتصور الاعداء خطأ وجود نقاط ضعف لدينا.