واشنطن وحلفاؤها يطالبون بفتيش السفن المتجهة من والى كوريا الشمالية

العالم- الاميركيتان

وقال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، إن الدول العشرين التي شاركت في اجتماع كندا، وبينها اليابان وكوريا الجنوبية، دعمت "تعزيز الحظر البحري بغية إحباط عمليات النقل التي تتم من سفينة إلى سفينة"، في عرض البحر، للالتفاف على العقوبات.

وشدد تيلرسون في الوقت نفسه على حرص الولايات المتحدة وحلفائها على "عدم التدخل بالأنشطة البحرية المشروعة".

وكانت بكين انتقدت اجتماع فانكوفر، معتبرة إياه غير شرعي بسبب غياب أطراف رئيسين عنه، وفي طليعتهم روسيا والصين، مطالبة بإبقاء المحادثات الخاصة بالعقوبات داخل إطار الأمم المتحدة.

ورغم أن روسيا والصين أيدتا فرض عقوبات دولية جديدة على كوريا الشمالية، إلا أنهما طالبتا الولايات المتحدة بوقف التمارين العسكرية في المنطقة، مقابل تعليق بيونغ يانغ تجاربها الصاروخية.

وتضم مجموعة فانكوفر 20 دولة، شاركت في الحرب بين الكوريتين في 1950 – 1953، وبينها أستراليا وبريطانيا وفرنسا والهند واليابان والفلبين .

المصدر: روسيا اليوم

213