وزارة الخارجية تعمل على الإفراج عن الحاج الإيراني المعتقل في السعودية

العالم – إيران

وأبلغ وزير الخارجية الإيرانية حسين أميرعبداللهيان، مساء الخميس، في حديث مع والد خليل دردمند، الحاج إيراني الذي اعتقلته السلطات السعودية بعد أداء مناسك الحج في مكة المكرمة، وهو يحيي عائلته ويواسيهم، أبلغ بالإجراءات المتخذة من وزارة الخارجية منذ البداية وحتى الآن حيث أكد أن هذه الوزارة استخدمت كل سلطتها للإفراج عن هذا المواطن الإيراني في أسرع وقت ممكن.

وأعرب وزير الخارجية الإيرانية عن أمله في عودة الحاج الوحيد المتبقي في السعودية إلى البلاد بمساعدة المملكة العربية السعودية.

يشار إلى أن أميرعبداللهيان، وفي محادثات منفصلة مع وزيري خارجية العراق وسلطنة عمان خلال الأيام الأخيرة، طلب مساعدتهم من أجل الإسراع بالإفراج عن هذا المواطن الإيراني.

وأكد أن الإدارة القنصلية العامة بوزارة الخارجية تتابع هذه القضية بنشاط وستستمر في أداء واجبها حتى إطلاق سراح هذا المواطن الإيراني، وأن الأمر مدرج بجدية على جدول أعمال الإدارة القنصلية العامة بوزارة الخارجية.