سوليفان: بايدن لا يعتزم الاجتماع بابن سلمان في قمة ‘الـ20’

العالم- الأميركيتان

وأدلى سوليفان بهذه التصريحات للصحفيين في الوقت الذي غادر فيه بايدن قمة الأمم المتحدة المعنية بتغير المناخ (كوب27) في مصر، لحضور القمة السنوية بين الولايات المتحدة ورابطة دول جنوب شرق آسيا "آسيان" وقمة شرق آسيا في كمبوديا، قبل حضور اجتماع مجموعة العشرين في إندونيسيا الذي يبدأ غدا الأحد.

والتقى بايدن مع ابن سلمان في تموز/يوليو الماضي، وخفضت مجموعة أوبك+ بقيادة السعودية بعد ذلك بأشهر إنتاج النفط، في ضربة لجهود إدارة بايدن لاحتواء أسعار الغاز المحلية والتضخم.

وكان سوليفان قال قبل نحو شهر من الآن؛ إن "بايدن سيعيد تقييم العلاقات مع الرياض، بعد قرار الأخيرة، مع تحالف أوبك+، خفض إنتاج النفط، الذي رأت فيه واشنطن مصلحة لروسيا، وقال؛ إنه سيقوم بذلك "بطريقة منهجية، ولن يتحرك بتسرع".

وأشار إلى أن بايدن: "لن يتصرف بشكل مندفع وسيتصرف بطريقة منهجية واستراتيجية، وسيأخذ وقته للتشاور مع أعضاء كل من الحزبين، حتى يتيح للكونغرس فرصة العودة والجلوس معهم شخصيا والنظر في الخيارات المتاحة".

وسبق لوزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، أن قال؛ إن الولايات المتحدة تراجع تداعيات قرار أوبك+ بخفض إنتاجها النفطي.